X إغلاق
X إغلاق
يوم الخميس 27/07/2017 | الساعة
ارسل خبر اتصل بنا
اخبار سريعة
للتواصل عبر البريد الاكتروني [email protected] اننا في موقع سمانا نؤمن بأنكم ستكونون عاملاً هاماً ومؤثراً, يدفعنا الى بلورة هذا الموقع – موقعكم – ليلائم رغباتكم آملين ان تساهموا معنا بإرسال آرائكم واقتراحاتكم وملاحظاتكم الى بريدنا الالكتروني او صفحتنا على الفيس بوك لتكونوا شركاء في صياغة الخبر في موقع سمانا يهمنا جدا سماع اقتراحاتكم وملاحظاتكم، ويسعدنا التعاون مع كل من لديه الرغبة بنشر خبر او تقرير تعمل به مجموعة من الشباب يهمها تشجيع ودفع المواهب الشخصية والعامة عن طريق تغطية الاحداث والفعاليات والنشاطات الثقافية والاجتماعية في طرعان والمنطقة موقع سمانا هو موقع متعدد الفئات ، اخباري ثقافي اجتماعي فني ترفيهي لكل العائلة
أقلام واعدة

" أعمدة العواطف " و " صرخة شاب " بقلم: معاذ نصار

معَ مُرورِ الوقتِ تَجِفُ العواطفِ ويتطايرُ رمادُ القلوبِ المحروقةِ على شوارعِ النسيانِ ، وتفوحُ رائحةُ أشّجارِ الحنينِ ، ونرى أَروحاً مُبعثرةً هنا...

ستة وستون عاماً، بقلم : ريحانة نصار

سته وستون عاماً بلغ ذلك الطفل مجعّد الوجه، في نهَفات ذاكرته يسمع صدى صوت مفتاح بيته، يقفله أباه آمراً أمه بأن لا تُكثر من الطعام والشراب والملابس لأن...

صديقٌ كُنتُ أجهلهُ ، بقلم : حُنين دحلة

صديقٌ كُنتُ أجهلهُ و سراديبٌ هو فيها أحببتُ جِداً أني أحببتهُ وإبتساماتٌ لهُ فيها تُغُورٌ تٌبشٌرٌ بالبرِ والإحسانِ سأحميها .. شُكراََ للهِ ويا...

أعيدوا إليّ الهوية ، بقلم : ريحانة نصار

أعيدوا إليّ الهويه أعيدوا إليّ الهويه ،فهذا التراب ترابي، وهذا السحاب سحابي ! أعيدوا إليّ الهويه ، وحرروا من الطغاة والطغيان، وأنقذوا الإنسان من...

كيف نقاوم سيف الزمان؟ .. بقلم ريحانة نصار

كيف نقاوم سيف الزمان ؟ سيفٌ قطعَ الرحمَه ،الشفقَه والغفران في هذا الزمان ، قطع السعادة والفرحه من بيوت أمثالنا، قطع ضحكات أطفالي .. ظلمُ هذا الزمان ،...

قصيدة رثاء الحاج سليمان نصار .. بقلم جنى جابر

انها شمس السبت اغربت حزينة على فراقك.... وانه ليل السبت ارتدى ثوبا اشد سوادا حدادا عليك... على قلوب الكل خبر وفاتك صاعقة كان ... رحلت تركت الاهل يبكون...

أنا والليل... خاطرة بقلم: حُنين دحلة

يُحكى أن ضيفٌ يَحلُ بضيافتي على التوالي هذا يكون .. حينَ تنسدل الستائر على الضوء وتتمغيب الشمس خلف طياتِ السحاب فلا أحد في المكان الجميعُ في سكون...

صبرا بلادي بقلم: جنى جابر

في الظل الثامن والثلاثين المعطر بشذى الشهداء الممزوج بالشوق الى الوطن الموحد تحت زيتونة جدي وجدك وجد ابيك سأتقرفص... سأخاطب ارضي:

نعمه ... بقلم ريحانه حسام نصار

يا من توسدتُ الحبْ، وتلحّفتُ الحنان في عينَيكِ، يا من تجاهلتي عقوقي وتأفُّفي ، يا من تجرعتِ من الألم كؤوس من اجلي، يا ذات العينين المتلألأتين ، يا ذات...

اعذريني أمي بقلم :جنى جابر

اعذريني فقد قدمت لي الحياة من بعد الم واشواق زيديني حنانا واشتياق اعذريني لم تشفني من مرضي جرعات الدواء ولا وصفات الاطباء وانما صبرك وسهرك كانا لي...

الحياة , بقلم دعاء نصار

عَجْلة الزمان تمشي في مجراها والحياةُ دولابٌ لا تدري ما تخبئ بطياتها الهمُ والغمُ جزءٌ من أجزائها والحزنُ والكربُ عنصر من مكوناتها ذقتُ المرُ من...

رقيّة سعيد عدوي رثاء سوار ملأتْ الدُنيا وشَغَلت...

قد أبدأ يا سوار من النّهايةِ، لمّا دخَلْت بيتكم ابحث عن وجه أمّك بين النّساء فلم أجدها، فرُحْتُ في حضن جدّتك ابكي وهي تناديكِ..... كانت امّك واقفةً بين يدي...

والأحرفُ أليمةٌ، مُستاءةٌ ، تَعِبةٌ ترثيكِ يا سوار..!...

تعصفُ بي هواجسي بكل طُعمَات الألم كقوة الزوابع تجُوبُ القرية .. الجميع يبكون والسماءُ ايضاً .. أذهبُ وذاكرتي إلى ما قبل اشهر معدودة فتراني في اشهري...

اصالة نصر صباح رثاء رفيقة دربي وابنة صفي

يَا أيتها النفس المطمئنة ارجعي الى ربك راضي مرضية فادخلي في عبادي وادخلي جنتي 11/3/2014 فقدان الغالية رحمهاا الله سووار زياد عدوي زوجة الشاب محمد ذيبان نصار...

رثاء ابنة عمي, بقلم سليمان عاطف عدوي

قصيدة رثاء ابنة عمي سوار زياد عدوي بقلم سليمان عاطف عدوي